عربي | English
الأخبار

بيان صحفي

٢٠١٣|٢٠١٤|٢٠١٥|٢٠١٦|٢٠١٧

٨ إلى ١١ كانون الاول ٢٠١٥

هيئة إدارة قطاع البترول تنظم ورشة تدريبية حول التقييم البيئي الاستراتيجي وتقييم الاثر البيئي لقطاع النفط والغاز في لبنان
نظمت هيئة إدارة قطاع البترول في لبنان وبالتنسيق مع "برنامج النفط من اجل التنمية النروجي"، دورة تدريبية إمتدت لمدة أربعة أيام تحت عنوان "التقييم البيئي الاستراتيجي وتقييم الاثر البيئي لقطاع النفط والغاز في لبنان" وذلك من 8 إلى ١١ كانون الاول ٢٠١٥ في فندق الـ "راديسون بلو" في بيروت. شارك في هذه الورشة التدريبية ممثلون عن الوزارات المختصة منها وزارة البيئة، ووزارة العمل، ووزارة الصناعة، ووزارة الطاقة والمياه، كما والشركات الاستشارية البيئية المحلية وفريق من هيئة إدارة قطاع البترول في لبنان. هدفت الورشة إلى بناء القدرات حول إدارة الآثار البيئية، والاجتماعية والاقتصادية لقطاع النفط والغاز حيث ركزت على دراسات تقييم الأثر البيئي ودراسات التقييم البيئي الاستراتيجي. كذلك تم شرح الحاجة والغرض، كما والتوقيت الافضل لمثل هذه الدراسات خلال المراحل المختلفة لقطاع النفط والغاز بالاضافة الى نشاطات تدريبية حول عمليات تحضير واستعراض ومراجعة هذه التقارير كما والدروس المستفادة من دراسات حالات مماثلة من حول العالم. ساهمت هذه الورشة بتعزيز قدرات أصحاب الشأن المتعددين حول عملية تحضير ومراجعة دراسات تقييم الآثار البيئية، والاجتماعية والاقتصادية المرتبطة بالمراحل المختلفة لقطاع النفط والغاز نحو إدارة اكثر استدامة للقطاع.

١٠ كانون الأول ٢٠١٥

هيئة إدارة قطاع البترول تلتقي مع اللجنة الإقتصادية في الرابطة المارونية
تعمل هيئة إدارة قطاع البترول بشكلٍ مستمر لتعزيز وتفعيل قطاع النفط والغاز في لبنان. في هذا السياق، إلتقى الأستاذ وليد نصر، مسؤول وحدة التخطيط الإستراتيجي، والمحامي غابي دعبول، مسؤول وحدة الشؤون القانونية، مع لجنة الشؤون الإقتصادية في الرابطة المارونية. قدم نصر ودعبول لمحة عامة عن قطاع النفط والغاز في لبنان، بما في ذلك الآثار الإقتصادية الإيجابية المحتملة التي قد يجلبها القطاع على لبنان.

٤ كانون الأول ٢٠١٥

مراسم التسلّم والتسليم لرئاسة مجلس إدارة هيئة إدارة قطاع البترول
أجريت اليوم مراسم التسلّم والتسليم لرئاسة مجلس إدارة هيئة إدارة قطاع البترول بين الرئيس المنتهية ولايته السيد كابي دعبول والسيد وسام الذهبي عضو مجلس إدارة الهيئة وذلك في حضور معالي وزير الطاقة والمياه المهندس أرثيور نظريان، في مكتب الوزير في وزارة الطاقة والمياه. وسوف يتولى السيد الذهبي رئاسة مجلس إدارة الهيئة لمدة سنة واحدة وذلك عملاً بمبدأ المداورة المنصوص عليه في مرسوم تعيين أعضاء مجلس إدارة الهيئة. وقد هنأ الوزير نظريان السيد وسام الذهبي على توليه رئاسة مجلس إدارة الهيئة وتمنى له النجاح في مهمته الجديدة، ودعا وزير الطاقة والمياه في المناسبة الحكومة الى إقرار المرسومين العالقين على طاولة مجلس الوزراء لاستكمال دورة التراخيص الأولى في المياه البحرية اللبنانية، ومسودة القانون الضريبي المتعلّق بالأنشطة البترولية، وقطع الطريق على العدو الإسرائيلي الذي باتت أنشطته البترولية جنوب المياه الاقتصادية الخالصة اللبنانية في فلسطين المحتلة تُشكّل خطراً داهماً على الموارد البترولية اللبنانية على الحدود مع فلسطين المحتلة. من جهته شكر الرئيس المنتهية ولايته السيد كابي دعبول معالي وزير الطاقة والمياه على الجهود التي بذلها مع هيئة إدارة قطاع البترول وعلى التعاون المُثمر بين الهيئة ووزير الطاقة. ومن ثمّ كانت كلمة للرئيس الجديد السيد وسام الذهبي الذي أعلن أنّه سيبذل قصارى جهده خلال ولايته من أجل العمل على استكمال دورة التراخيص الأولى، داعياً الى إقرار المرسومين من قبل مجلس الوزراء، ومسودة القانون الضريبي المتعلّق بالأنشطة البترولية، وكذلك العمل على إكمال ورشة هيكلة الهيئة لكي تكون على طراز الهيئات البترولية في الدول المتطورة.

٢١ تشرين الثاني ٢٠١٥

مؤتمر منظمة "استدامة البترول والطاقة" بالشراكة مع مؤسسة "فريدريش إيبرت": "قطاع النفط والغاز في لبنان: آفاق البعد الاقتصادي المحلي"
ضمن إطار سياسة المشاركة التي تعتمدها هيئة إدارة قطاع البترول في علاقتها مع الفرقاء المعنيين، شاركت الهيئة في المؤتمر الذي عقدته منظمة "استدامة البترول والطاقة" بالشراكة مع مؤسسة "فريدريش إيبرت" نهار السبت الواقع فيه ٢١ تشرين الثاني ٢٠١٥ في بيروت، تحت عنوان "قطاع النفط والغاز في لبنان: آفاق البعد الاقتصادي المحلي". ويكمن الهدف من هذا المؤتمر في رفع مستوى التوعية لدى الرأي العام ومشاركة الخبرات المرتبطة بقطاع النفط والغاز في لبنان. وسلّط المؤتمر الضوء على ثلاثة مواضيع رئيسية هي: إدارة الإيرادات: النموذج الأفضل للبنان، النظام القانوني اللبناني: تعديل القوانين غير النفطية لمواكبة متطلبات القطاع، جهوزية قطاع التعليم وسوق العمل لتلبية احتياجات قطاع النفط والغاز. قدّمت هيئة إدارة قطاع البترول عرضين مفصّلين حول إدارة العائدات في المحور الأوّل، والإطار التشريعي لقطاع النفط والغاز في لبنان في المحور الثاني. وركّز المحور الأوّل على خصائص النظام المالي اللبناني وعلى آليات إدارة العائدات المالية الناتجة عن الأنشطة البترولية في حين تناول المحور الثاني القوانين والأنظمة اللبنانية الحالية والتحدّيات التي تواجه صانعي السياسات، بالإضافة إلى القوانين المرتبطة بشكل غير مباشر بقطاع النفط والغاز وهي على سبيل المثال لا الحصر: قانون العمل، قوانين النقل، قانون الطيران المدني اللبناني... وقد شارك في هذا المؤتمر مجموعة كبيرة من الخبراء والأكاديميين والباحثين في كافة الاختصاصات، وممثّلي المنظّمات غير الحكومية إضافة إلى ناشطين من المجتمع المدني ومن القطاعين العام والخاص وغيرهم من الفرقاء المعنيين.

٥ تشرين الثاني ٢٠١٥

برنامج النفط من أجل التنمية: معالي الوزير نظريان وسفيرة النروج في لبنان يحضرون جلسة عرض لتصميم سيناريوهات التخطيط
ضمن إطار برنامج النفط من أجل التنمية،تعمل هيئة إدارة قطاع البترول في لبنان على تحضير تصميم لسيناريوهات التخطيط التي من شأنها المساعدة في إكتشاف سبل التنمية الأفضل في قطاع النفط والغاز في لبنان. الهدف من وراء هذا العمل هو تحسين إستخدام الموارد الهيدروكربونية والمساعدة في التنمية المحلية . في هذا السياق، حضر كل من سفيرة النروج في لبنان، ليني ليند، ومعالي وزير الطاقة والمياه في لبنان، ارتيور نظريان، جلسة عرضت في خلالها الهيئة أهم انجازاتها في ميدان التخطيط الاستراتيجي. نقلاً عن السفيرة ليند، فقد أبدت اعجابها بأداء الهيئة وفخرها بالشراكة بين الهيئة وبين برنامج النفط من أجل التنمية. واضافت ليند : " عرضت هيئة إدارة قطاع البترول في لبنان بالتعاون مع المديرية النروجية للنفط عرضاً محترفاً للسيناريوهات التي من شأنها تطوير مستقبل قطاع النفط والغاز في لبنان” .

٣٠ تشرين الأول ٢٠١٥

طاولة مستديرة حول الحوكمة والشفافية في قطاع النفط والغاز
ضمن إطار سياسة المشاركة التي تعتمدها هيئة إدارة قطاع البترول في علاقتها مع الفرقاء المعنيين، نظمت هيئة إدارة قطاع البترول في لبنان بالتعاون مع المركز اللبناني للدراسات طاولة مستديرة حول الشفافية في قطاع النفط والغاز. شارك في الحوار عدداً من المؤسسات الحكومية والمنظمات الدولية و الغير حكومية وخبراء دوليين. القسم الأول من الحوار تمحور حول الأطر المختلفة لحوكمة هذا القطاع في لبنان. فقد عرض الاستاذ وليد نصر، رئيس وحدة التخطيط الاستراتيجي في الهيئة، النظام الحالي لحوكمة القطاع و مشاركة الدولة كما شدد على أن لبنان سيدفع ثمناً باهظاً نتيجة التأخير في إقرار المراسيم بحجة الانتظار بدلاً من إتخاذ خطوات سريعة لتفعيل قطاع النفط والغاز. السيد شارل ماك فرسن وهو خبير إقتصادي متخصص في السياسات المالية والضريبية في البلدان الغنية بالموارد الطبيعية، ناقش النظام اللبناني في ضوء أفضل الممارسات الدولية في قطاع النفط والغاز كما تناول أبعاد الحوكمة الرشيدة بما في ذلك الجوانب الإيجابية والسلبية للحوكمة في جميع أنحاء العالم كما وعرض مختلف الأدوار والمسؤوليات التي يمكن أن تلعبها شركة النفط الوطنية. القسم الثاني من الحوار تطرق إلى أفضل السبل لإدارة دورة التراخيص في لبنان . السيد وسام الذهبي ، رئيس وحدة الشؤون الاقتصادية و المالية في هيئة إدارة قطاع البترول في لبنان قام بعرض النظام الضريبي الحالي، محتوى المناقصات، شروطها ومعايير الاختيار المتعلقة بالتأهيل المسبق للشركات. الدكتور غيسلان باستر ، محام بالاستئناف متخصص في قضايا الصناعات الاستخراجية، عرض أهمية دورة التراخيص وشروط نجاحها. دكتور باستر ختم حديثه بالتأكيد على أهمية الشفافية خلال دورة التراخيص و حتى إعلان النتائج .

١٩ - ٢٣ تشرين الأول ٢٠١٥

ورشة عمل حول المحتوى المحلي - برنامج النفط من أجل التنمية (OfD Programme)
تعمل هيئة إدارة قطاع البترول على وضع سياسة متعلقة بالمحتوى المحلي الذي يساهم بتعزيز الموارد البشرية من جهة، وضمان تنافسية المنتجات والخدمات الداعمة لتطوير قطاع النفط والغاز في لبنان من جهة أخرى. في إطار برنامج النفط من أجل التنمية، نظمت هيئة إدارة قطاع البترول ورشة عمل امتدت من ١٩ حتى ٢٣ من تشرين الأول ٢٠١٥ تهدف إلى تعزيز القيمة النابعة من الموارد البترولية المحتملة، وبالتالي تحقيق أقصى قدر من الفوائد الإقتصادية والإجتماعية للبنان.

١٣ - ١٦ تشرين الأول ٢٠١٥

هيئة إدارة قطاع البترول تنظم ورشات عمل حول إدارة الآثار البيئية، الاجتماعية، الصحة والسلامة لقطاع النفط والغاز
نظمت هيئة إدارة قطاع البترول في لبنان بالتنسيق مع برنامج الامم المتحدة الإنمائي، وضمن أعمال مشروع التنمية المستدامة للنفط والغاز في لبنان "سوديل"، دورة تدريبية إمتدت لمدة أربعة أيام تحت عنوان " نحو مشاريع مستدامة في قطاع النفط والغاز" من ١٣ إلى ١٦ تشرين الثاني٢٠١٥ في فندق الريفييرا في بيروت. وكانت هذه المحاضرات بإدارة الشركة الاستشارية الأمريكيةHSE international LLC . وقد شارك في ورشة العمل ممثلون عن مختلف الوزارات، وسائل الإعلام، المنظمات غير الحكومية، المنظمات البيئية وهيئة إدارة قطاع البترول في لبنان في جلسات معينة. وكان الهدف من ورشة العمل تقديم الدعم اللازم وبناء القدرات وزيادة الوعي وذلك عبر مجموعة من المحاضرات التفاعلية التي شملت معلومات تقنية مفصّلة عن عمليات التنقيب والحفر، مع التركيز على كيفية الحدّ من المخاطر والآثار المرتبطة بالمجتمع، الصحة، السلامة والبيئة في قطاع النفط والغاز. وقد عُرضت الأساليب المشتركة اللازمة لإدارة مستدامة لهذا القطاع.

٥ - ٩ تشرين الأول ٢٠١٥

قمة التراخيص السنوية الثانية للنفط والغاز - لندن
نظمت شبكة البحوث الدولية (IRN) قمة التراخيص السنوية الثانية للنفط والغاز في العاصمة الانكليزية لندن من ٥ إلى ٩ تشرين الأول ٢٠١٥. تمحورت القمة حول أحدث التطورات المتعلقة باستراتيجيات تراخيص النفط والغاز حول العالم. إضافةً إلى ذلك، شكلت هذه القمة منصة مكنت المشاركين من تبادل الأفكار والأمثلة الناجحة المتعلقة بجولات التراخيص في عدة بلدان. بالأخص، شارك في القمة ممثلون من أكثر من ٣٥ دولة، مثل الهيئات الناظمة، شركات النفط الدولية، شركات النفط الوطنية وأصحاب المصلحة. ناقش المشاركون اخصائيات جولات التراخيص التي كانت جزئاً لايتجزأ من إنشاء نظم واستراتيجيات فاعلة. خلال القمة قدم الأستاذ وليد نصر, رئيس قسم التخطيط الاستراتيجي في هيئة إدارة قطاع البترول، آخر تطورات النفط والغاز في لبنان، بما في ذلك الفرص التي قد تحققها الموارد الهيدروكربونية المحتملة.

١٤ إلى ١٨ أيلول ٢٠١٥

ورشة عمل ضمن برنامج النفط من أجل التنمية: المحاسبة والتدقيق في صناعة النفط والغاز
ضمن إطار برنامج النفط من أجل التنمية (OFD) ، شاركت الوحدة المالية والاقتصادية لدى هيئة إدارة قطاع البترول في ورشة العمل المنظمة من قبل وزارة المالية والتي تناولت جوانب الادارة الرشيدة وآليات المحاسبة والتدقيق المعتمدة بحسب المعايير الدولية لصناعة النفط والغاز. وقدمت ورشة العمل لمحة عامة عن إدارة الإيرادات، و الإجراءات المحاسبية ، والمعاملة الغير تفضيلية (Transfer Pricing) وتفسير بعض المسائل التي سيتم تضمينها في مشروع القانون الضريبي.

١ أيلول ٢٠١٥

مذكرة تفاهم بين هيئة إدارة قطاع البترول و جامعة الروح القدس
وقّعت جامعة الروح القدس- الكسليك ممثّلةً برئيسها الأب هادي محفوظ مذكرة تفاهم مع هيئة إدارة قطاع البترول في لبنان ممثّلةً برئيسها ورئيس وحدة الشؤون القانونية فيها الأستاذ غابي دعبول، لمدة خمس سنوات. تهدف هذه المذكرة إلى إقامة تعاون بين الفريقين في قطاع النفط والغاز لجهة تبادل الخبرات، وتطوير التعليم التقني الخاص بالنفط والغاز، وتحقيق تعاون علمي ومشاريع أبحاث مشتركة تختص بالاقتصاد والآثار الاجتماعية والبيئية المترتبة على صناعة النفط والغاز في لبنان والقوانين والأنظمة اللبنانية التي ترعى هذا القطاع. كما تشمل هذه المذكرة تنظيم ندوات ومؤتمرات حول الصناعة البترولية.

٤ آب ٢٠١٥

توقيع اتفاقية تعاون بين هيئة إدارة قطاع البترول والمركز الإستشاري للدراسات والتوثيق
بتاريخ ٤ آب ٢٠١٥ جرى توقيع بروتوكول تعاون بين هيئة إدارة قطاع البترول في لبنان والمركز الاستشاري للدراسات والتوثيق، وذلك بهدف التعاون في مجال الأبحاث والدراسات، وتبادل الخبرات والمعلومات في مجال قطاع البترول في لبنان. تحدث في اللقاء رئيس الهيئة الأستاذ كابي دعبول ورئيس المركز الاستشاري الدكتور عبد الحليم فضل الله فأكدا على أهمية التعاون بشأن قطاع البترول كقطاع واعد، وضرورة إيلائه ما يستحق من اهتمام من قبل المجتمع العلمي والأكاديمي في لبنان ومنحه الرعاية اللازمة بصفته أولوية اقتصادية واستثمارية في البرامج العامة، ثم جرى توقيع البروتوكول وتبادل النسخ. حضر التوقيع عدد من أعضاء الهيئة ومن الكادر البحثي والاستشاري في المركز.

٢٩ حزيران إلى ٢ تموز ٢٠١٥

حلقة مناقشة "لمجموعة منتجي البترول الجدد”، دار السلام - تنزانيا
شاركت هيئة إدارة قطاع البترول ممثلة بالسيد وسام الذهبي، رئيس الوحدة الاقتصادية والمالية بحلقة مناقشة "لمجموعة منتجي البترول الجدد" في دار السلام تنزانيا. عقدت حلقة المناقشة ضمن اطار قواعد تشاتام هاوس the Chatham House Rules وأسهمت في تعريف المشاركين على تجارب الدول الأخرى المنتجة للبترول في التعامل مع التحديات في إدارة وحوكمة قطاع البترول. وتمّ استعراض التحديات المشتركة التي تواجه الدول المنتجة الناشئة في مراحل التنقيب والاكتشافات الحديثة والإنتاج المبكر . وتناولت المناقشات الموضوعات الرئيسية التالية :
- جذب المستثمر الأكثر كفاءة للعمل على المدى الطويل.
- تعظيم العوائد الاقتصادية للدولة من خلال دورات التراخيص.
- كسب والحفاظ على ثقة المواطنين وإدارة التوقعات العامة في البلاد.
- زيادة المحتوى المحلي وتعظيم الفائدة للسوق المحلية.
- بناء مؤسسات وطنية قادرة على المشاركة والإشراف على تنمية وتطوير الموارد الوطنية.
- زيادة المسائلة.

٢٦ حزيران ٢٠١٥

ندوة لهيئة إدارة قطاع البترول مع إتحاد بلديات الشوف ومؤسسة العرفان التوحيدية
برعاية مؤسسة العرفان التوحيدية واتحاد بلديات الشوف السويجاني وجمعية الخريجين التقدميين، استضافة بلدية بعقلين/الشوف ندوة اعلامية خاصة ضمن سلسلة ندوات برنامج الحوار الاقتصادي/فضائيات المرأة العربية، الذي تعده وتقدمه الاعلامية غادة بلوط زيتون، تحت عنوان "فرص التنمية بالطاقة البترولية" بالتعاون مع هيئة ادارة قطاع البترول وسط حضور واسع وممثلي للفعاليات السياسية والاقتصادية والاجتماعية والأكاديمية

١٠ حزيران ٢٠١٥

حفل تسليم داتا المسح الجوي للبر اللبناني
برعاية معالي وزير الطاقة والمياه ارثور نظريان، مديرية منشأت النفط في لبنان و هيئة إدارة قطاع البترول، بالتعاون مع شركة نيوس جيو سولوشنز وبتروسيرف، تم تسليم داتا المسح الجوي للبر اللبناني والمنطقة الفاصلة بين البر والبحر، الى وزارة الطاقة و المياه. أكد رئيس الشركة على وجود أدلة مهمة عن مخزون بترولي في مناطق محددة ضمن نطاق المسح. ويأتي هذا المشروع لاستكمال الصورة الجيولوجية لمساحة تقارب 6000 كلم2 مؤلفة من حوالي 4500 كلم2 فوق الجزء الشمالي من البر اللبناني والمنطقة البحرية المتاخمة للشاطئ بمساحة 1500 كلم2 .ويؤكد على امكانية اعتبار لبنان برا وبحرا منطقة واحدة واعدة بتروليا نظرا للاكتشافات في الحوض التدمري شرقاوالحوض المشرقي غربا.

٨ - ١١ حزيران ٢٠١٥

ورشة عمل برنامج النفط للتنمية: المحاسبة والتدقيق لصناعة النفط والغاز
في إطار برنامج النفط للتنمية (OFD) ، شاركت الوحدة المالية والاقتصادية لدى هيئة إدارة قطاع البترول في ورشة العمل المنظمة من قبل وزارة المالية والتي تناولت جوانب الادارة الرشيدة وآليات المحاسبة والتدقيق المعتمدة بحسب المعايير الدولية لصناعة النفط والغاز. وقدمت ورشة العمل لمحة عامة عن أفضل الممارسات وهيكليات شركات النفط العالمية وتصاميمها المحاسبية وآليات التدقيق والاولويات المالية.

٨ حزيران ٢٠١٥

منتدى الثروة الوطنية للنفط والغاز في لبنان
برعاية وحضور معالي وزير الطاقة والمياه ارتور نظريان، عقد منتدى الثروة الوطنية للنفط والغاز في لبنان في حرم جامعة ال ESA في ٨ حزيران ٢٠١٥ .شارك في المؤتمر نخبة واسعة من الإختصاصيين الدوليين، سياسيين ،اقتصاديين، صحافيين، ممثلين عن المجتمع المدني وطلاب. كما شاركت في المنتدى هيئة إدارة قطاع البترول في لبنان، ممثلةً بالسيد غابي دعبول، السيد وسام شباط والسيد وسام الذهبي، وتناولت مواضيعهم الحقائق الجيولوجية ، حوكمة و عائدات قطاع النفط والغازفي لبنان.

٣ - ٤ حزيران ٢٠١٥

مؤتمر عقود الضمان في قطاع النفط والغاز ACAL - GAIF
تحت رعاية معالي الدكتور آلان الحكيم وزير الاقتصاد والتجارة وبحضور كل من معالي وزير الطاقة والمياه ارتور نظريان ومعالي وزير البيئة محمد المشنوق، تم تنظيم مؤتمر في ما يتعلق بالضمان في قطاع النفط والغاز بالتعاون مع كل من جمعية شركات الضمان في لبنان (ACAL) و الاتحاد العام العربى للتأمين (GAIF) بتاريخ 3 و4 يونيو 2015 في فندق فينيسيا. وقد شاركت هيئة إدارة قطاع البترول اللبنانية ممثلة برئيس الوحدة المالية والاقتصادية الاستاذ وسام الذهبي في المؤتمر والذي انعقد على شكل جلسات متتالية لمعالجة عدد من القضايا التقنية الهامة التي من المتوقع مواجهتها مستقبلاًبما يتعلق بعقود ضمان النفط والغاز. وتبادل المشاركون من لبنان والعالم العربي تجاربهم، ولا سيما ممثلي الشركات العربية ووسطاء التأمين، اتحادات التأمين العربية، ممثلين عن هيئة إدارة قطاع البترول اللبنانية، وزارة الاقتصاد والتجارة ، وزارة الطاقة والمياه، وزارة المالية، وزارة البيئة والمصارف.

٣٠ ايار ٢٠١٥

ورشة عمل بعنوان "النفط والغاز في لبنان بين الحلم والواقع"
برعاية وحضور معالي وزير الطاقة والمياه الإستاذ ارثور نظريان، نظمت نقابة المهندسين في طرابلس ورشة عمل بعنوان "النفط والغاز في لبنان بين الحلم والواقع". ألقى الإستاذ وليد نصر، رئيس وحدة التخطيط الإستراتيجي في هيئة إدارة قطاع البترول، كلمة تحدث من خلالها عن كيفية تشغيل اللبنانيين في قطاع النفط وإستدامة الموارد سيما وأنها غير متجددة كما تحدث عن الخطوات التي تم إتخاذها إلى اليوم لجهة الإطار القانوني و المسوحات البحرية والبرية التي تم تنفيذها. للمزيد من المعلومات

٢٦-٢٧ ايار ٢٠١٥

مؤتمر رجال الأعمال العرب والصينيين
شاركت هيئة إدارة قطاع البترول اللبنانية ممثلة برئيس الوحدة المالية والاقتصادية الاستاذ وسام الذهبي في المؤتمرالدورة السادسة لمؤتمر رجال الأعمال العرب والصينيين وذلك ضمن جلسة عمل بعنوان "آفاق واعدة للاستثمار في اطار الحزام الاقتصادي لطريق الحرير". يساهم هذا الحدث بتعزيز التعاون بين الدول العربية وجمهورية الصين بشأن القضايا العالمية المختلفة بغية الوصول إلى زيادة التنسيق والتعاون. يشكل مؤتمر رجال الأعمال العرب والصينيين مناسبة هامة لإشراك القطاع الخاص من كلا الجانبين، وتعزيز العلاقات الاقتصادية والتجارية بينهما. كما كانت فرصة للتعبير عن المصلحة اللبنانية في التعاون مع الصين في تطوير الاستثمار في قطاع النفط والغاز في لبنان.

٢٦ ايار ٢٠١٥

ورشة عمل لمناقشة سيناريوهات الطاقة الناشئة في الشرق الأوسط والتحديات
شاركت هيئة إدارة قطاع البترول ممثلة بالسيد وسام الذهبي، رئيس قسم الوحدة المالية والاقتصادية في ورشة عمل دولية في الجامعة الأميركية في بيروت الذي نظمه معهد منيب وانجيلا المصري للطاقة والموارد الطبيعية. وقد جمع الأكاديميين وخبراء الطاقة وصانعي السياسات لتقييم مسارات الطاقة المختلفة المقترحة للمنطقة. كانت فرصة لهيئة إدارة قطاع البترول لتقديم تحديثات والتحديات والفرص للمضي قدما في قطاع النفط والغاز في لبنان.

٢١ - ٢٣ ايار ٢٠١٥

الطاقة الإغترابية اللبنانية ٢٠١٥
برعاية معالي الوزير المهندس جبران باسيل،نظمت وزارة الخارجية والمغتربين للسنة الثانية على التوالي مؤتمراً بعنوان " الطاقة الإغترابية اللبنانية ٢٠١٥ " و هو حدث فريد من نوعه يهدف إلى تعزيز الروابط بين اللبنانيين المقيمين والمغتربين في جميع أنحاء العالم في كافة المجالات. ضمن الإطار شاركت هيئة إدارة قطاع البترول في لبنان في حلقة حوار حول النفط والغاز تهدف إلى الإستفادة من خبرات المغتربين اللبنانيين لدعم وتطوير هذا القطاع في لبنان. للمزيد من المعلومات

٢٧ - ٢٩ نيسان ٢٠١٥

ندوة معهد UIB للطاقة
شاركت هيئة إدارة قطاع البترول اللبنانية ممثلة برئيس الوحدة المالية والاقتصادية الاستاذ وسام الذهبي في دورة تدريبية للطاقة منظمة من قبل معهد United Insurance Brokers Institute شملت هذه الدورة التدريبية المواضيع المتعلقة بقطاع التأمين وإدارة المخاطر لكل من التنقيب والإنتاج و التكرير والتسويق لقطاعات صناعة النفط والغاز. كما وقد تم استعراض مخاطر قطاع الطاقة أسواق الضمان والتأمين العالمية.

٢٣ نيسان ٢٠١٥

المنتدى العربي لحوكمة الطاقة- لبنان 2015
نظّمت جمعية كليات إدارة الأعمال والعلوم الاقتصادية والسياسية العربية وكلية إدارة الأعمال والعلوم التجارية في جامعة الروح القدس - الكسليك مؤتمرا دوليا تحت عنوان: "المنتدى العربي لحوكمة الطاقة- لبنان 2015"، برعاية وزير الطاقة والمياه أرتور نظاريان ممثّلاً برئيس هيئة إدارة قطاع البترول غابي دعبول، في حرم الجامعة الرئيسي في الكسليك.و قد أشار دعبول في كلمته إلى أهمية مصادر الطاقة التي تشكل ركيزة أساسية في تنمية وتطوير لبنان على الصعيدين الإقتصادي والإجتماعي كما تطرق إلى ضرورة إنشاء الصندوق السيادي الذي سيضمن التنمية المستدامة للأجيال المقبلة وختم كلمته مشددًا على أن لبنان يشجّع الشركات البترولية وشركات الخدمات البترولية على الإنخراط في الأنشطة البترولية اللبنانية كي يستفيد القطاع ويزدهر. كما شارك الاستاذ وسام شباط رئيس وحدة الجولوجيا والجيوفيزياء في هيئة إدارة قطاع البترول في طاولة مستديرة تناولت تحديات إستكشاف النفط: التوقعات والعقبات.

١٦ - ١٧ نيسان ٢٠١٥

المؤتمر الدولي للنفط والغاز في البحر الأبيض المتوسط
شاركت هيئة إدارة قطاع البترول في أول مؤتمر دولي للنفط والغاز في البحر الأبيض المتوسط الذي نظمته جامعة رفيق الحريري في فندق كراون بلازا في بيروت. تناول المؤتمر محاور متعددة المواضيع مرتبطة بالموارد الهيدروكربونية المحتملة في حوض شرق المتوسط. بالإضافة إلى ذلك، شملت الجلسات العمليات ذات الصلة بالإستخدام الأمثل للموارد المتوقعة لتحقيق أفضل قيمة ممكنة من خلال القيام بالأنشطة البترولية. فإذا استخدمت هذه الموارد بشكلٍ فعال، سيكون لها تأثيراً ايجابياً على التنمية الإقتصادية والإجتماعية، وبالتالي على نمو لبنان وخلال حفل الإفتتاح، ألقى الدكتور ناصر حطيط، رئييس وحدة الشؤون الفنية والهندسية، كلمة مخاطباً الجمهور. بينما شارك الأستاذ وليد نصر، رئيس وحدة التخطيط الستراتيجي، في حلقة نقاش حول آفاق مشاريع النفط والغاز في لبنان إختتاماً للمؤتمر الذي دام يومين.

٢٨ اذار ٢٠١٥

ندوة بعنوان "نظرة عامّة عن قطاع البترول في لبنان وتأثيره على المجتمعات المحليّة"
قد أثارت الاكتشافات المحتملة لاحتياطات البترول قبالة الشاطئ اللّبنانيّ ردود فعلٍ متباينة. فيراه البعض كحلٍّ محتمل للنّظام الاقتصادي اللّبناني الضّعيف، بينما يعتبره البعض الآخر نقمةً على التّنمية الشّاملة للبلد. لذا أطلقت إدارة قطاع البترول اللّبنانيّة مبادرة لتعزيز التواصل مع المجتمعات المحلية وزيادة المعرفة حول القطاع والوعود المحتملة التي قد يحملها اكتشاف البترول من أجل لبنانٍ أفضل. في هذا الإطار شاركت هيئة إدارة قطاع البترول في لبنان في ندوة من تنظيم مؤسسة بيوند للإصلاح والتنمية بالتعاون مع غرفة التجارة والصناعة - زحله في ٢٨ اذار ٢٠١٥ و كانت بعنوان "نظرة عامّة عن قطاع البترول في لبنان وتأثيره على المجتمعات المحليّة" . اكدت الهيئة ان النفط يحتاج من أجل الاستفادة من مداخيله الى سياسة حكيمة في كل مراحل التنقيب، الإنتاج، التكرير، الاستثمار في الصناعات النفطية، الاستهلاك والتصدير. وأنّ النفط يشكل فرصة تاريخية لإنعاش الاقتصاد وتنويع مرافق الإنتاج، وحل مشاكل البطالة والهجرة، خصوصاً في المناطق البعيدة في كل من شمال وجنوب لبنان آخذين بعين الاعتبار التحديات الواجب تخطيها. ودعت هيئة إدارة قطاع البترول البلديات وممثلّيها للعب دور فاعل مع أصحاب القرار لإطلاق عجلة هذا القطاع لأهميته في تعزيز الإستثمار اللبناني في مجال الخدمات البترولية والصناعات البتروكيميائية، وتطوير القطاع التربوي بحيث يتمكّن الطلاب من الإستفادة من فرص تعلّمية وخبرات مهنيّة تهّيئ للإستكشافات المرتقبة مقارنة بالتجارب العالمية الناجحة مثل النروج واسكوتلندا. وكان للمشاركون مداخلات عديدة وقيمة. كما وأمل المشاركون أن يكون هذا الحوار بداية لسلسلة من الحوارات الاخرى حول قطاع النفط والغاز.

٢٣، ٢٤ و ٢٦ اذار ٢٠١٥

ورشة عمل ضمن إطار برنامج النفط من اجل التنمية (OFD)
عقدت وزارة المالية وهيئة إدارة قطاع البترول في لبنان ورشة عمل ضمن إطار برنامج النفط من أجل التنمية التي ألقى خلالها مكتب الضريبة على النفط النروجي عدة محاضرات وعرض لطريقة النروج في المراقبة المالية والتدقيق على الأنشطة البترولية. كما عرضت وزارة المالية وهيئة إدارة قطاع البترول النظام المالي والضريبي المقترح في لبنان وتم وضع إطار زمني للتعاون للسنة المقبلة.

٢٣ إلى ٢٥ اذار ٢٠١٥

ورشة عمل ضمن إطار برنامج النفط من اجل التنمية (OFD)
ضمن إطار برنامج النفط من اجل التنمية (OFD)، نظّمت مديريّة قطاع البترول في النروج بالتعاون مع هيئة إدارة قطاع البترول في لبنان ورشة عمل بعنوان : "تخطيط السيناريو وتقدير الموارد البترولية". تهدف هذه الورشة إلى دعم هيئة إدارة قطاع البترول في لبنان في عملية صياغة الاستراتيجية الوطنية الهيدروكربونية التي من شأنها أن توفر رؤية وخريطة طريق لتطوير القطاع النفطي في لبنان.

١٨ اذار ٢٠١٥

ندوة بعنوان "ثروة النفط والغاز في لبنان" في جامعة القديس يوسف
نظّمت جمعية متخرجي كلية الحقوق والعلوم السياسية وكلية العلوم الإقتصادية في جامعة القديس يوسف ندوة في كلية الحقوق عن ثروة النفط والغاز في لبنان، وذلك بالتعاون مع هيئة إدارة قطاع البترول ولجنة الطاقة والمياه في نقابة المحامين في بيروت.

١٣ و ١٧ اذار ٢٠١٥

ندوة بعنوان "نظرة عامّة عن قطاع البترول في لبنان وتأثيره على المجتمعات المحليّة"
لقد أثارت الاكتشافات المحتملة لاحتياطات البترول قبالة الشاطئ اللّبنانيّ ردود فعلٍ متباينة. فيراه البعض كحلٍّ محتمل للنّظام الاقتصادي اللّبناني الضّعيف، بينما يعتبره البعض الآخر نقمةً على التّنمية الشّاملة للبلد. لذا أطلقت إدارة قطاع البترول اللّبنانيّة مبادرة لتعزيز التواصل مع المجتمعات المحلية وزيادة المعرفة حول القطاع والوعود المحتملة التي قد يحملها اكتشاف البترول من أجل لبنانٍ أفضل. في هذا الإطار شاركت هيئة إدارة قطاع البترول في لبنان في ندوتين: الأولى في بلديتيّ مشتى حسن ومشتى حمّود، قضاء عكار(بالتعاون مع مؤسسة بيوند للإصلاح والتنمية) في ١٣ اذار ٢٠١٥. والثانية بالتعاون مع بلدية عاليه وتنظيم قناة المرأة العربية - برنامج الحوار الاقتصادي في ١٧ اذار ٢٠١٥. الندوة كانت بعنوان "نظرة عامّة عن قطاع البترول في لبنان وتأثيره على المجتمعات المحليّة" . اكدت الهيئة ان النفط يحتاج من أجل الاستفادة من مداخيله الى سياسة حكيمة في كل مراحل التنقيب، الإنتاج، التكرير، الاستثمار في الصناعات النفطية، الاستهلاك والتصدير. وأنّ النفط يشكل فرصة تاريخية لإنعاش الاقتصاد وتنويع مرافق الإنتاج، وحل مشاكل البطالة والهجرة، خصوصاً في المناطق البعيدة في كل من شمال وجنوب لبنان آخذين بعين الاعتبار التحديات الواجب تخطيها. ودعت هيئة إدارة قطاع البترول البلديات وممثلّيها للعب دور فاعل مع أصحاب القرار لإطلاق عجلة هذا القطاع لأهميته في تعزيز الإستثمار اللبناني في مجال الخدمات البترولية والصناعات البتروكيميائية، وتطوير القطاع التربوي بحيث يتمكّن الطلاب من الإستفادة من فرص تعلّمية وخبرات مهنيّة تهّيئ للإستكشافات المرتقبة مقارنة بالتجارب العالمية الناجحة مثل النروج واسكوتلندا. وكان للمشاركون مداخلات عديدة وقيمة. كما وأمل المشاركون أن يكون هذا الحوار بداية لسلسلة من الحوارات الاخرى حول قطاع النفط والغاز.

١٠-١١ اذار ٢٠١٥

قمة النفط والغاز لمنطقة الأدرياتيك - في بودفا ـ مونتينفرو
شاركت هيئة إدارة قطاع البترول في لبنان، ممثلة برئيسها الاستاذ غابي دعبول والسيد وسام الذهبي ،في قمة النفط والغاز الأولى لمنطقة الأدرياتيك الذي يهدف إلى دراسة أحدث الفرص والتحديات التي تواجه قطاع النفط والغاز في منطقة البحر الأدرياتيكي. وقد تم تشكيل قمة النفط والغاز الأدرياتيكي لتوفير منصة للوزارات والدوائر الحكومية للتعامل مع المستثمرين الدوليين والمحليين لتسليط الضوء على الفرص المتاحة في جميع أنحاء المنطقة، وتحديدا لتسليط الضوء على الجبل الأسود وكرواتيا وألبانيا. للمزيد من المعلومات

٤ اذار ٢٠١٥

المسح البرّي Magnetotelluric MT
اطلقت هيئة إدارة قطاع البترول المسح البرّي Magnetotelluric MT الذي سوف يكتسب البيانات من ٣٦ محطة برية في لبنان، و هو يعتبر استكمال للموسحات الجوية للبر التي جرت في كانون الاول ٢٠١٤. الشركة المسؤولة عن المسح البرّي هي شركة LOGS التي قامت بالتعاون مع NEOS GEOSOLUTIONS والشريك المحلي PETROSERV بألحصول على البيانات الكهربائية والمغناطيسية التي تعتبر مهمة لتحديد المقاومة النوعية للطبقات تحت السطحية. ومن المقرر الانتهاء من الاستحواذ بشهر اذار ٢٠١٥.

١١ و١٢ شباط ٢٠١٥

ورشات عمل حول الامتثال بضوابط الصحة، السلامة والبيئة في قطاع البترول
نظمت هيئة إدارة قطاع البترول في لبنان بالتعاون مع برنامج النفط للتنمية النروجي دورتين تدريبيتين حول "الإمتثال لضوابط الصحة، السلامة والبيئة في قطاع البترول" في فندق الموفنبيك في بيروت بتاريخ ١١ و١٢ شباط ٢٠١٥. قام فريق العمل النروجي المؤلف من خبراء من الوكالة النروجية للبيئة (AEN) وهيئة سلامة البترول (ASP) بتقديم عدد من المحاضرات حول: المبادئ المتعلقة بحوكمة الصحة السلامة والبيئة، مهام وهيكلية الوكالات النروجية، الوسائل المختلفة لمراقبة الامتثال بضوابط الصحة السلامة والبيئة، أساليب التدقيق والتفتيش المتعلقة بالصحة السلامة والبيئة خلال مختلف مراحل استكشاف واستخراج النفط والغاز، نظم الابلاغ والمراقبة الذاتية للشركات، الحالات المتعلقة بعدم الامتثال بهذه الضوابط، كما وعرض البيانات الاحصائية حول أداء الصحة السلامة والبيئة في قطاع النفط والغاز في النروج. وقد شارك في ورشات العمل ممثلون عن كلّ من وزارة البيئة، وزارة الصحة العامة، وزارة العمل، وزارة الصناعة وهيئة إدارة قطاع البترول في لبنان. وتُشكل هذه الدورات احدى المبادرات ضمن برنامج تعاون طويل الأمد بين هيئة إدارة قطاع البترول وسائر الهيئات الحكومية والجهات المعنية بهدف بناء وتنمية القدرات ونشر التوعية في كل ما يتعلّق بقطاع النفط والغاز في لبنان.

٢٧ كانون الثاني ٢٠١٥

اتفاقية بين وزارة الخارجية والمغتربين والوكالة النرويجية للتعاون الإنمائي (نوراد)
وقع وزير الخارجية والمغتربين جبران باسيل، ووزير الطاقة والمياه آرتور نظاريان وسكريتير الدولة في وزارة الخارجية النرويجية لشؤون الطاقة، بارد غلاد بيدرسون ، اتفاقية بين وزارة الخارجية والمغتربين والوكالة النرويجية للتعاون الإنمائي (نوراد) تتعلق بالتعاون الإنمائي ، ضمن إطار برنامج النفط من اجل التنمية (OFD) المرحلة الثانية. جرى حفل التوقيع في قصر بسترس ، في حضور ممثلين عن وزارتي المالية والبيئة وإدارة البترول اللبنانية. للنروج دور أساسي، منذ عام 2006، في تقديم المساعدة الإنمائية لقطاع البترول في لبنان، من خلال برنامج النفط التنمية (OFD) ، حيث تناولت المرحلة الأولى من هذا البرنامج، دعم النرويج للحكومة اللبنانية في تطوير الإطار القانوني لقطاع البترول، وبناء القدرات في المؤسسات العامة المعنية بإدارة الموارد البترولية. ومع هذا الاتفاق يتم إطلاق المرحلة الثانية من برنامج النفط من اجل التنمية ، لمدة ثلاث سنوات، والتي سوف تقدم الدعم التقني لإدارة البترول اللبنانية والوزارات المختصة، لاسيما وزارات الطاقة والمياه والمالية والبيئة. تلتزم الحكومة اللبنانية من خلال هذا البرنامج، ضمان الإدارة المستدامة للموارد النفطية، وتعزيز المساءلة والشفافية في قطاع النفط. ويسعى لبنان للاستفادة من المعرفة النرويجية والخبرة في إدارة الموارد النفطية، لضمان أفضل الممارسات الدولية في قطاع البترول.

©٢٠١٧ هيئة إدارة قطاع البترول في لبنان. جميع الحقوق محفوظة.
لتسجيل الدخول | للتواصل